جريشة بعد قرار ايقافه : النظيف لا ظهر له و ايقافي جاء لارضاء اطراف معينة

عبر الحكم الدولي المصري جهاد جريشة عن استغرابه من قرار الاتحاد الافريقي بايقافه عن ادارة مبارياته لستة اشهر كاملة معتبرا ان العقوبة جاءت بأمر مباشر لارضاء اطراف معينة.

قرار الاتحاد الافريقي جاء بعد الاحتجاج الذي قام به نادي الوداد الرياضي ، بعد تعرضه لظلم تحكيمي خلال اللقاء الذي جمعه بنادي الترجي الرياضي التونسي في ذهاب نهائي دوري ابطال افريقيا ، بعدما احتكم المصري للفار في مناسبتين و الغائه لهدف صحيح للفريق الاحمر و منحه لورقة صفراء غير مستحقة للمدافع اشرف داري.

و قال جريشة في تصريح له عقب صدور قرار الايقاف و الذي سيمنعه من المشاركة في كأس امم افريقيا : “مذهول من هذا القرار، لجنة الحكام الإفريقية بكامل أعضائها هنأوني على أدائي بعد المباراة. لقد حصلت على تقييم جيد من لجنة الحكام بلغ 9.2 و معي على الهاتف رسائل أعضاء اللجنة و هم يباركون لي على مستواي في اللقاء”.

و اضاف :”ما حدث معي هو الحرام بعينه، لا تهمني البطولات لكن ما يهمني أن شخصا شريفا أشاد الكل بأدائه في المباراة يحدث معه ذلك”.

و قال :”لجنة الحكام أخذت أوامر بإيقافي ونفذتها، ذلك لأن الشخص النظيف مثلي لا ظهر له ليحميه”.

و طالب جريشة من المسؤولين في الاتحاد المصري للكرة القدم بضرورة التدخل من اجل رفع العقوبة عنه حيث اختتم حديثه قائلا :”خاطبوا المسؤولين المصريين عن الكرة لرفع الظلم عني، القرار جاء بشكل فردي لإرضاء طرف معين”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.