رونالدو يستعين بمصارع ثيران لحمايته من داعش خلال المونديال

عيّن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو واحدا من أشرس مصارعي الثيران في العالم كحارس شخصي له، وذلك بعد تهديدات من “داعش” بقتله خلال مونديال 2018.
وذكرت صحيفة “صن” البريطانية أن نجم ريال مدريد الإسباني عيّن نونو ماريكوس، مصارع الثيران الذي واجه ثيرانا تزن نصف طن بيديه، كحارس شخصي له.

وبدأت مهمة الحارس البرتغالي ماريكوس في نهائي دوري أبطال أوروبا بكييف الأسبوع الماضي، حيث كان عليه حماية رونالدو في هذا الحدث الكبير.

وقالت الصحيفة البريطانية إن رونالدو قرر تعيين مصارع الثيران ومحارب الفنون القتالية المختلطة ماريكوس، بعد تهديدات من داعش بقتل النجم البرتغالي مع الأرجنتيني ليونيل ميسي، خلال بطولة كأس العالم القادمة في روسيا.

ونقلت الصحيفة عن مصدر إن رونالدو يشاهد الكثير من مصارعة الثيران، واختياره وقع على ماريكوس لأنه كان من أقوى الرجال داخل الحلبة.

وكانت لقطات قد ظهرت لماريكوس بجوار رونالدو عقب تتويج ريال مدريد بدوري الأبطال على أرضية الملعب في كييف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.